أنا مواطن مصري عادي.. والسياسة مش بتاعتي

كل يوم يمر يثبت لي إن شغل الحقل السياسي مش ليا... أنا لا بحب السياسة ولا ليا في 99% من السياسيين... حتى الـ 1% اللي فاضلين برضه بقلب عليهم ساعات... حتى الآن، مش لاقي حزب متفق معاه ولو بنسبة 75%...

حزب الوسط خذلني فالفترة الأخيرة بعد إعتماده بشكل كبير على "نجومه" سلطان وماضي، اللي أداؤهم برضه خرّف شوية...

المصريين الأحرار، كل سنة وانت طيب...

الدستور، فكرة جميلة ونبيلة وشايف إنه شغّال عالأرض وماشي كويس، بس مش بالع كوادر كتيرة فيه زي شادي الغزالي ووائل قنديل، مع ذلك يظل الحزب الأقرب ليا حاليا...

كل الأحزاب التانية بقى، يا إما مختلف مع إيديلوجيتهم، يا إما بيهرّجوا ومش جادّين كفاية (من وجهة نظري المحدودة)... ف مالآخر مستني، ومش مستعجل...

أنا أصلا زي ما قلت ماليش فالسياسة... ف إستعجالي لا هايزوّد أو ينقّص من أي حزب... أنا مواطن مصري عادي، بحب بلدي وليا رأي فاللي بيحصل في بلدي... بس ما هو أي مصري بيحب بلده وله رأي، وكمان له حق يغيره من وقت لآخر حسب المعطيات والظروف... دة مش سبب يخلّيني أنضم لحزب سياسي... أنا بحاول دايما يبقى ترتيب أهم ما في حياتي هي ربنا وعيلتي وشغلي وبلدي وهواياتي...

نفسي علاقتي بالسياسة تعود إلى سابق عهدي بها، وهو المتابعة عن قرب فقط، ومؤخرا بعد الثورة -مشكورة- أضيف جزئية إبداء رأيي في صناديق الإقتراع عند اللزوم... مش شايف إن إمكانياتي وظروفي تسمح لي إني أكون عضو فعال في أي حزب... المجال دة مش بتاعي... ورحم الله إمرأ عرف قدر نفسه... وذلك حتى إشعار آخر :)